جديد الموقع

6 خرافات مرتبطة بشحن هاتفك، تخلص منها !

مشاكل شحن الهاتف, حل مشاكل شحن الهاتف, حلول أندرويد, عملية شحن هاتفك .

السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته، أهلاً بكم في هذا الموضوع الجديد الذي نحاول من خلاله تحسين تجربة و جودة استعمالكم لجهازكم الأندرويد. طبعاً تبدو  عملية شحن الهاتف بسيطة و غير معقدة. لكن، مع ذلك فهي مرتبطة بالكثير من الأوهام و الإعتقادات الخاطئة، و قد خصصنا هذه التدوينة للتذكير بأهم  هذه الأوهام و تصحيحها :
أولاً - القيام بشحن هاتفك طوال الليل أمر خطير :  هذه من بين الأفكار الخاطئة و المروج لها، فهذه الهواتف الذكية سميت ذكية لعدة أسباب، أهمها توفرها على خاصية مهمة مرتبطة بالشحن، إذ يتوقف هاتفك أوتوماتيكياً عن الشحن مباشرة بعد امتلاء البطارية.

ثانياً -  أثناء عملية الشحن، لا تستعمل هاتفك : تروج الكثير من الصفحات و المواقع إلى أن استعمال الهاتف الذكي أثناء  الشحن يضعف البطارية كما أنه أمر غير آمن وهذه أيضاً من بين الأفكار المغلوطة.

ثالثاً - يجب عليك شحن بطارية هاتفك بالكامل عند أول استعمال له : من المعروف أن  بعض شركات التكنولوجيا تشير إلى ضرورة شحن بطارية هاتفك الذكي بالكامل في استعماله الأول، وذلك بغرض إطالة عمر البطارية و الحفاظ عليها. وهذا أمر خاطئ أيضاً، لأن هذه العملية المذكورة خاصة ببطاريات النيكل-هيدريد فلز وليس ببطاريات ليثيون التي تستخدم في كل الهواتف حالياً.

رابعاً - كل أجهزة الشحن متشابهة :
و هذه من أكبر الأخطاء التي من الممكن ارتكابها نظراً للنتائج الكارثية التي يكن أن تنتج ععنها، فقد وجد الخبير كين شيريف أن أجهزة الشحن المزيفة تشكل خطرا كبيرا على سلامة الناس، حيث قد تتسبب في حوادث الحريق، كما أكد على ضرورة شراء أجهزة الشحن للهواتف الذكية من الشركات الأصلية والإبتعاد عن أجهزة الشحن المزيفة أو المفبركة.
خامساً - من الجيد ترك هاتفك مشغلا لساعات وطوال أيام الأسبوع : هذه معلومة خاطئة كليّاً كما يضر بعمر  بطاريتك، و لتعلم  أنه ينصح دائما إطفاء هاتفك من حين إلى آخر وإعادة تشغيله.

سادساً - خدمة تحديد المواقع (GPS) تقتل و تستهلك البطارية : لقد اتضح أن هذه الخدمات لا يوجد لها علاقة باستنزاف بطارية هاتفك الذكي ضمن مدة وجيزة، ككن و طبعاً شأنها شأن أي تطبيق آخر استعمالها يستهلك قدراً عاديا فقط.

و بهذا أكون قد وصلت معكم إلى نهاية هذا الموضوع، أستودعكم الله إلى أن ألقاكم في تدوينة جديدة، أي تساؤل أو ملاحظة يمكنكم طرحها في التعليقات.

ليست هناك تعليقات